هشام الكروج بدأ حارسا للمرمى ببركان قبل أن يتحول إلى مداعبة حلبات ألعاب القوى بنفس المدينة. في الصورة يظهر الكروج وهو يتقدم على منافسيه من جيله بمسافة كبيرة، قبل أن ينتقل إلى المركز الوطني لألعاب القوى في الرباط.
الكروج أهدى للمغاربة حلما جميلا طيلة أزيد من 10 سنوات، خصوصا وهو يحقق ثنائية صعبة في أولمبياد 2004 بأثينا عبر ميداليتين ذهبيتين في مسافتي 1500 و5000 متر.